الثلاثاء الموافق 27 - يونيو - 2017م

تابعونا على :

أحدث الأخبار

كلمة أمين عام الاتحاد في ختام منتدى الصحافة الإلكترونية الرابع

7 فبراير 2015 - 2:19م 71 0 أحدث الفاعليات
كلمة أمين عام الاتحاد في ختام منتدى الصحافة الإلكترونية الرابع
بسم الله الرحمن الرحيم
“وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون”
صدق الله العظيم

في البداية يسرني أن أرحب بالحضور الكريم وأشكر كل من ساهم في نجاح برنامج منتدى الصحافة الإلكترونية الرابع كذلك أتوجه بشكر خاص للأشقاء من الدول العربية الذي قدم والمشاركة معنا اليوم في عرس تكريم الرواد، وتطلعاتنا إلى مستقبل إعلامي حر ونزيه ، لكم منا كل التقدير والامتنان، ومرحبا بكم على أرض المحروسة.

الحضور الكريم..

“حرية .. مسئولية .. مهنية” ثلاث كلمات لا تمثل شعار المنتدى في دورته الرابعة فحسب ولكنها تعبر بصدق عن رسالة المنتدى التي تجسدت في نتائج ما حققناه على مدار العام وأيضا ما نعمل على إنجازه من مبادرات وبرامج جديدة تعزز المهنية وتطورها، وتراقب الحرية المسئولة وتدعمها وتغرس البذور لطموحات المستقبل.

ويمثل الشعار أيضا مسيرة 4 أعوام من العمل لانتزاع حقوق الصحفيين الإلكترونيين من خلال نقابتنا المستقلة، التي لم تعد حقا مكتسبا فحسب بل أصبحت حقيقة تدعمها الشرعية الدستورية وتحفظها القوانين الرسمية، بعد نجاحنا في تعديل المواد الدستورية المنظمة للإعلام في مصر.

والآن وقد أصبح لدينا التشريعات والإرادة المجتمعية التي تدعمنا، نؤكد على واجبنا بالعمل على الارتقاء بالإعلام وتنظيم العمل الصحفي الإلكتروني.

وكما وعدناكم انتهينا من وضع القوانين التي تنظم عملنا بأنفسنا، وسنطورها في المستقبل بإرادتنا، كواجب مهني وأخلاقي.

كذلك أؤكد باسم كافة أعضاء نقابة الصحفيين الإلكترونيين المستقلة على تمسكنا بالقيم الوطنية والأخلاقية للمجتمع المصري، وتطبيق أخلاقيات وآداب المهنة التي تقتضي أن يكون الصحفي مراقباً ومحللاً من أجل النهوض بالمجتمع والدفاع عن قضاياه.

الحضور الكريم ..

إن طموحاتنا تطول السحاب وآمالنا تتجدد كل يوم، والعام القادم يستقبلنا بآفاق أكثر رحابة، ونحن نستعد إليه عقول أكثر شبابا وإبداعا، ونتطلع إلى مشاركتكم ودعمكم المستمر لنجاح ما نعمل على إنجازه من مبادرات وبرامج جديدة منها ” تدشين أكاديمية الإعلام الجديد” التي ستفرز للعالم العربي الكوادر المدربة والمؤهلة باستمرار بإذن الله.

كذلك إطلاق “أول مشروع بحثي يرصد المهنية” في الإعلام الإلكتروني، ليكون وسيلة لتقويم الإعلام العربي ودفعه إلى التطور المستمر والرقي بالممارسات المهنية وخدمة المجتمع.

وفي الختام ..

أود أن أهدي هذا العمل إلى روح أستاذي الراحل/ عادل القاضي الصحفي الذي صنع بإخلاصه مدرسة في المهنية والأخلاق، وإلى المحامي الراحل / سيد فتحي الذي دافع عن الحريات فكان أبا وأبنا لها.

أشكركم جميعا .. وأتمنى لكم عاما سعيدا مليء بالطموحات والإنجازات.
==========
صلاح عبد الصبور
نقيب الصحفيين الالكترونيين وأمين عام الاتحاد العربي للصحافة الالكترونية

تعليقات الموقع

تعليقات الفيس بوك